تأثير الكحول على الإنسان

تأثير الكحول على الإنسان

يتسبّب شرب الكحول بكميّات كبيرة إلى تعرّض الجسم للكثير من التأثيرات السلبيّة المضرّة به، نتيجةً لقدرة المواد الكحوليّة على إضعاف عدد كبير من عضلات وأعضاء الجسم، تاركةً إيّاها غير قادرة على القيام بوظائفها بطريقة سليمة وانخفاض نشاطها بشكل كبير، بالإضافة إلى إصابة الجسم بعدد من الأمراض نتيجة تراكم كميات كبيرة من الكحول في حالات الإدمان الشديدة، وفيما يلي بعض من أكثر تأثيرات الكحول السلبيّة حدوثاً.


تأثير الكحول على القلب والشرايين

وجدت الدراسات التي أقيمت في هذا المجال بأنّ تناول الذكور ما يزيد عن أربعة أكواب من الكحول، وتناول النساء ما يزيد عن كوبين من الكحول يوميّاً يتسبّب بشكل رئيسيّ في التعرّض لتخثّر الدم بشكل كبير، ممّا يؤدّي إلى التعرّض للجلطات القلبيّة المتكرّرة وهبوط واضح في عمل عضلة القلب ومرونة الشرايين الناقلة للدم، كما وجدت الدراسة بأنّ الإناث المدمنات على الكحول أكثر عرضةً للإصابة بخلل الشرايين الطرفيّة بالنسبة للذكور المدمنين، بالإضافة إلى تعرّض كلا الجنسين للإصابة بمرض "اعتلال عضلة القلب الكحولي"، والذي يشبه في أعراضه بحدّ كبير مرض "تمدّد عضلة القلب"، والذي يمكن أن يتطوّر مع الاستمرار في شرب الكحول ليتسبّب بتضخّم عضلة القلب أو احتقانها.


تأثير الكحول على الدماغ والأعصاب

يؤدّي الإدمان على الكحول وشربه بكميات كبيرة بشكل يومي إلى التعرّض لارتفاع ضغط الدم، وزيادة الخطر بالإصابة بالسكتة الدماغية والتي تفاجئ الجسم دون أيّ منبهات أو دلائل مسبقة على حدوث ذلك، بالإضافة إلى إعاقة عمل ونشاط الأعصاب المسئولة عن استلام المعلومات القادمة للدماغ، مما ينتج عنه ضعف كبير في القدرة على الاستيعاب والتذكّر والحفظ.


تأثير الكحول على الدم

يتسبّب شرب الكحول بكميّات كبيرة يومياً إلى الإصابة بفقر الدم الشديد، والذي قد يحدث نتيجة لتسمّم صفائح الدم بشكل مباشر من الكحول، أو نتيجةً لزيادة نشاط عمل الطحال، كما يتسبّب فقر الدم في ضعف نشاط الجسم والإصابة بالإرهاق والتعب بسرعة، بالإضافة إلى فقدان الوزن بشكل مستمرّ حتّى الوصول إلى النحافة الشديدة.


تأثير الكحول على الكبد

يتسبّب الإدمان على الكحول بإجهاد كبير في الكبد وإصابته بالعديد من الأمراض، ومنها أمراض الكبد الدهنيّة الكحوليّة، والتهاب الكبد، والتليّف الكبدي، والذي ينتج عنه العديد من المضاعفات الخطيرة على الجسم ومنها تجمّع السموم والإصابة بسرطان الكبد.


تأثير الكحول على الشعر والجلد

يتسبّب الإدمان على الحول بظهور أعراض الشيخوخة بسرعة أكبر، ممّا يتسبّب في إضعاف الشعر وتساقطه وفقدان لونه، بالإضافة إلى جفاف الجلد وخسارته لليونته وتشقّقه.